شارك 68 مخرجا سينمائيا شابا من دول العالم و من بينهم الدول العربية: مصر و المغرب و لبنان و العراق و فلسطين و اليمن و سورية إلى جانب 52 شابا إيرانيا في قسم “دار الفنون”لمهرجان “فجر السينمائي” العالمي.

رافق نجاح قسم “دارالفنون” (الرحلة الإعدادية” لمهرجان “فجر السينمائي العالمي الخامس و الثلاثين إقامة 30 ورشة، بحضور أبرز السينمائيين

الإيرانيين ك”أصغر فرهادي” و “مجيد مجيدي” و “فاطمة معتمدآريا” و “محمد كلاري” و”رضا كيانيان” و “فريدون جيراني” و “همايون أسعديان” و “محمد

سجادي” و … باستعانة بعض السينمائيين العالميين ك “الكساندر سوكوروف” و كمدرسين لتزداد المشاركة أضعافا في هذا القسم من المهرجان.

 و قد يدرس في هذه المرحلة من المهرجان بعض السينمائيين المعترفين الإيرانيين و الأجانب في ورش “دارالفنون“.

سيحضر في قسم “دارالفنون” لمهرجان “فجر السينمائي” العالمي الخامس و الثلاثين شباب من فرنسا و ألمانيا و ايرلندا و روسية و هلندا و هند و الصين و اسلواكيا و بوسنه و باكستان و العراق و الكويت و فلسطين و اليمن و مصر و تركية و قزاقستان و لبنان و غرجستان و بوتان و سورية و افغانستان و قرقيزستان و صربستان و ماليزيا و المغرب و مونته نغرو و هند و نبال و ارمنستان و اندونيزيا و بنغلادش و لتونيا و لتوني و استونيا.

تدشن هذا القسم الذي يسمى “الرحلة الإعدادية” Talent Campus لمهرجان “فجرالسينمائي” العالمي، بهدف التعليم و كشف مواهب المخرجين الشباب في المنطقة و سائر الدول الأخرى وبما أنه لم يسبق لمثل هذه المبادرة فقد واجه إقبالا هائلا.

لقد صرح “مازيار ميري” مدير قسم “الرحلة الإعدادية” لمهرجان “فجر السينمائي” العالمي الخامس و الثلاثين، بأن الإستقبال للمشاركة يساوي ثلاثة أضعاف هذا القسم مؤكدا: بعد أن يتم تقسيم الحصص لكل دولة سيختار أعضاء لجنة التحكيم من بين الراغبين للمشاركة. و يجب أن تتطابق شهاداتهم مع السينما و تكون السجلات موافقة مع العمل السينمائي.

أشار المخرج السينمائي الإيراني “مازيار ميري” إلى العدد الكبير من المسجلين الأجانب بالنسبة للسنوات الماضية قائلا: في العام الماضي تم مشاركة 10 دول فحسب في قسم “دار الفنون” وفي هذا العالم شارك ما يساوي ثلاثة أضعاف السنة الماضية أي 33 دولة.

فتحت ورش “دارالفنون” أبوابها قبل بدء فعاليات مهرجان “فجر السينمائي العالمي في نسخته الخامسة و الثلاثين بيومين وستنتهي قبل نهاية المهرجان بيومين كذلك.

سيبدأ مهرجان “فجر السينمائي” العالمي الخامس الثلاثين فعالياته في 21 حتى 28 أبريل بإدارة المخرج الإيراني “رضا ميركريمي” و بحضور المخرجين و الحكام و لمنتقدين و الإعلاميين و الضيوف من أنحاء العالم و في مختلف مستويات المنافسة و غير المنافسة؛ في قسم المنافسة “سينما السعادة“(السباق الدولي) للأفلام السينمائية الطويلة و الأفلام القصيرة، و يكونة في غير المنافسة “واحة الشرق” (بانوراما سينما آسيا و الدول الإسلامية)، غير المنافسة كذلك “جام جهان نما” (مهرجان المهرجانات)، في القسم الوثائقي “تحت المجهر” و غير المنافسة عروض خاصة “أفلام عبر التاريخ”، و قسم “دارالفنون” (رحلة استعدادية) و هناك الإجتماعات الأكاديمية و الورش التعليمية تقام و “السوق العالمي للأفلام” في دورتها العشرين في برديسجارسو” في طهران العاصمة./انتهى/