أجرى الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم الأحد اتصالاً هاتفياً مع الرئيس السوري بشار الاسد، أعرب خلاله عن إدانته الشديدة للعدوان الأمريكي السافر على الأراضي السورية.

وافادت برس شيعة أن الرئيس روحاني أكد خلال اتصاله الهاتفي بالرئيس الأسد اليوم، أن العدوان الأمريكي على الأراضي السورية يشكل انتهاكاً صارخاً للسيادة السورية وكافة القوانين والمواثيق الدولية، مشدّداً على وقوف إيران الى جانب الدولة السورية في حربها ضد الإرهاب، وفِي ما تقدمه من مبادرات لإيجاد حل سلمي للأزمة السورية بما يؤدي الى وقف سفك الدم السوري.
من جانبه، أكد الرئيس الأسد أن الولايات_المتحدة فشلت في تحقيق هدفها الذي أرادته عبر هذا العدوان، وهو رفع معنويات العصابات الإرهابية المدعومة من قبلها، بعد الانتصارات التي حقّقها الجيش السوري، مشدداً على أنّ الشعب والجيش في سورية، مصمّمان على سحق الإرهاب في كلّ بقعة من الأراضي السورية.
وشكر الرئيس الأسد إيران قيادة وشعباً على وقوفها المتواصل مع الشعب السوري ضدّ ما يتعرّض له من حرب ارهابية تدعمها العديد من الدول الغربية والإقليمية./انتهى/