دان رئيس الجمهورية حسن روحاني العدوان العسكري الاميركي علي سوريا واعتبر انه يؤدي الي تقوية التطرف والارهاب في المنطقة، مهيبا العالم لمعارضة مثل هذه السياسات التي تعود بنتائج مدمرة للمنطقة والعالم.

وفي رسالة وجهها في صفحته الشخصية علي موقع التواصل الاجتماعي ‘تويتر’ اشار الرئيس روحاني الي حادث خان شيخون في سوريا واستخدام السلاح الكيمياوي في هذه المنطقة وقال، ان حادث خان شيخون في سوريا مرعب ومدان بشدة ويذكّر الشعب الايراني الذي ذهب ضحية السلاح الكيمياوي اعواما طويلة، بكارثة سردشت.

وأشار الرئيس الي العدوان الاميركي علي سوريا قائلا، ان الهجوم العدواني علي الشعيرات في سوريا يعني تقوية التطرف والارهاب في المنطقة وسيادة اللاقانون واللانظام في العالم وهو مدان اطلاقا.
واضاف روحاني:” انني ادعو العالم لمعارضة مثل هذه السياسات التي تعود بنتائج مدمرة للمنطقة والعالم.”/انتهی/