اعتبر خطيب صلاة الجمعة المؤقت آية الله إمامي كاشاني أن الولايات المتحدة واسرائيل قد نشرا الإرهاب في العالم، وهم من زود الارهابيين بالسلاح الكيميائي ويطلقون الاتهامات الكاذبة في دنيا مجنونة.

وأفادت وكالة برس شيعة أن خطيب صلاة الجمعة لهذا الأسبوع آية الله امامي كاشاني قد نبّه إلى أن الاقتصاد المقاوم هو الحل المناسب لمواجهة الأعداء، حيث أن المواقف التي أطلقها قائد الثورة تكمن في عزة البلاد واستقلالها.

كما واعتبر امامي كاشاني إلى أن أميركا واسرائيل تنشرا الإرهاب في العالم، ونسعيان إلى النفاذ إلى مجتمعنا عبر البحث عن نقاط ضعف في الانتخابات المقبلة، وقال:”الرّد على هذا الأمر سيكون بالتوحد والتواجد الكثيف خلف صناديق الاقتراع للشعب الايرانيّ”.

وحول الضربة الأميركية التي نفذتها صباح اليوم قال آية الله امامي كاشاني:”العالم يتجه نحو الجنون، فالولايات المتحدة هم من زود الارهابيّين بالأسلحة الكيميائية، والجيش السوري يحارب الارهاب الذي استهدف مصانع الارهاب كان يحوي على مواد كيميائية، وبشكل مفاجئ ترتفع الأصوات بأن الجيش السوري نفذ هجوما كيميائيًّا… فيا لهم من أناس كذابين ويا لها من دنيا مجنونة حيث يستطيعون بأن ينطقوا بكل هذا الكذب.”/انتهى/