شدّد قائد الثورة الاسلاميّة على أهميّة الشباب التعبوي والمؤمن، مشيرا إلى أهمية أن يحتضن المسؤولين هؤلاء الشباب لأنّهم مستقبل البلاد.

وأفادت برس شيعة نقلا عن منشور خط حزب الله بأن قائد الثورة الاسلاميّة قد التقى مع عائلة الشهيد غلامرضا صمديان من مدينة مشهد حيث شدد على ضرورة أن يحتضن المسؤولين الشباب المؤمن والشباب الثوري وشباب حزب الله لأنهم مستقبل البلاد، حيث دعا المسؤولين إلى دعمهم شفهيّا وعلى كل صعيد.

وأضاف قائد الثورة الاسلامية أن هؤلاء الشباب كل ما زادت معلوماتهم الدينية والثورية لكانت أكثر إفادة للبلاد حيث أن المستقبل سيكون أفضل من الماضي للإسلام والثورة والنظام بحول من الله وقوة./انتهی/