قتل جندي إسرائيلي، وأصيب آخر، صباح اليوم الخميس 6 أبريل/نيسان، بسبب عملية دهس جديدة بالقرب من مستوطنة “عوفرا” شرقي مدينة “رام الله”.

ونقلت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية عن مصدر بالجيش الإسرائيلي تأكيده مقتل الجندي وإصابة آخر، بسبب عملية الدهس.

ووصفت الصحيفة إصابة الجندي الثاني بأنها تتراوح ما بين متوسطة إلى طفيفة.

وأطلق الجنود الصهاينة النار على المقاوم الفلسطيني الذي لم يكشف عن اسمه الذي كان يقود سيارة نفذ بها العملية حيث أصيب بجروح خطيرة، أدت إلى وفاته في وقت لاحق، بحسب الصحيفة العبريّة.