أظهر الرئيس التركي رجب طيب اردغان غضبه من الاتحاد الاوروبي واصفاً إياه بالتحالف الصليبي كرد فعل على اجتماع قادة دول الاتحاد الأوروبي في الفاتيكان.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن  الرئيس التركي رجب طيب أردوغان استنكر بشدة اجتماع قادة دول الاتحاد الأوروبي في الفاتيكان بمناسبة الذكرى السنوية الستين لتأسيس الاتحاد، معتبراً إن هذا الاجتماع أظهر تحالفهم الصليبي.

وأشار اردوغان في كلمة له اليوم إن أن الاتحاد الأوروبي يرفض انضمام تركيا له  لكونها دولة مسلمة، موجهاً تحذيرات للاتحاد الاوروبي بقوله إن عليهم ألا ينسوا بأن من يدخل الجحر مع الأفعى لن يسلم من لدغها، فالأسلحة التي يعطونها للإرهابيين سيأتي يوم وتُشهر في وجههم. .

الجدير بالذكر إن توتر العلاقات بين تركيا وعدد من الدول الأوروبية اشتدت في الفترة الأخيرة على خلفية غضب أنقرة من منع مسيرات ومظاهرات مؤيدة لأردوغان في هولندا، أعقبها تصريحات هجومية متبادلة بين الطرفين. /انتهى/.