أصدرت محكمة برازيلية حكمًا بسجن رئيس البرلمان البرازيلي السابق إدواردو كونها، لأكثر من 15 عاما بعد ادانته في قضايا فساد.

وقال القاضي في محكمة كورتيبا سيرجيو مورو المعروف بمكافحته للفساد، انا رئيس البرلمان “استغل بطريقة خاطئة موقعه كنائب فدرالي في الكونغرس، وليس هناك جريمة أكثر خطورة من خيانة التوكيل النيابي والثقة المقدسة اللتين اولاه اياهما الشعب من أجل الكسب الشخصي”.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية