أكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني أن الجمهورية الاسلامية اليوم تعيش في منطقة تزخر بالأحداث والتوترات وهي آمنه ومستقرة بحيث لا يوجد بلد يفوق أمنه أمن ايران واستقرارها.

وأفادت برس شيعة أن علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني استقبل افراد عائلة الشهيد فلاح بور في محافظة البرز الايرانية وأشاد بأمن ايران واستقرارها في ظل منطقة تعمها الفوضى والأحداث المتتالية.

وتابع علي لاريجاني قائلا ” الا انه ينبغي علينا أن نكون حذرين ومستيقظين للحفاظ على هذا الأمن وهذه الظروف التي تحظى بها الجمهورية الاسلامية الايرانية./انتهى/