أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي أن البرامج النووية لايران ذات طبيعة سلمية وشفافة بامتياز وأن جميع التقارير الصادرة عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية تؤكد هذا الأمر وتوضحه.

وأفادت وكالة برس شيعة أن الناطق الرسمي باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي رد على تصريحات مساعد الرئيس الأمريكي ” مايك بنس” والذي كال اتهامات لا أساس لها لايران أمام جمع من اللوبي الصهيوني في واشنطن واكد قاسمي أن هذه التصريحات هي مزاعم مفبركة وتأتي في اطار السياسات العدائية لأمريكا تجاه الجمهورية الإسلامية الايرانية.

وأضاف بهرام قاسمي بالقول أن الدعم الأمريكي اللامحدود للبرامج الكيان الصهيوني النووية والذي من شأنه ان يساهم في انتاج المئات من الرؤوس النووية يظهر بوضوح أن هذا الدعم والحماية الأمريكية لاسرائيل هو العامل الرئيسي في زعزعة امن المنطقة والعالم./يتبع/