إنتقدت الولايات المتحدة الأحد السلطات الروسية على خلفية اعتقالها مئات الأشخاص الذين كانوا يتظاهرون “ضد الفساد” واصفة هذه الخطوة بأنها “إهانة” للديموقراطية.

 واعتقل المعارض الروسي ألكسي نافالني ومئات من أنصاره الأحد في مختلف أنحاء روسيا خلال تظاهرات شكلت أحد أكبر التحركات التي تستهدف فلاديمير بوتين منذ عودته إلى الكرملين في 2012.
 وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية مارك تونر في بيان إن “الولايات المتحدة تدين بشدة اعتقال مئات المتظاهرين السلميين في جميع أنحاء روسيا”.   وأضاف أن “اعتقال متظاهرين سلميين ومراقبين لحقوق الإنسان وصحافيين هو إهانة للقيم الديموقراطية الأساسية”./انتهى/

المصدر: المنار