اعتبر أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني مساء يوم الأحد أن الجيش الأميركي يسفك دماء الأبرياء ويقوم بمجازر وذلك بذريعة محاربة الإرهاب وقال إن هذه المجازر الحربية يجب أن يتم إحالتها إلى المحاكم العادلة في اسرع وقت .

وأفادت وكالة برس شيعة أن أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني في تصريح له اشار إلى الغارة الجوية التي شنها التحالف الأميركي ضد داعش غرب الموصل والذي أسفر عن مقتل العشرات من المدنيين وقال إن هذه المجزرة سواء كانت متعمدة أو غير مقصودة فإن ذلك لا يقلل من مسؤولية أميركا إزاء هذه المجزرة .

واضاف علي شمخاني أن هذه المجازر ما اشبها بسلوكيات داعش والمجاميع الإرهابية الأخرى حيث تستهدف المدنيين والشعب الاعزل مؤكدا أنه يجب أن يتم إحالتها إلى المحاكم العادلة في اسرع وقت  .

وأعرب هذا المسؤول عن اسفه وتعاطفه للعراق المظلوم حكومة وشعبا موضحا أن انتهاكات قوات المسلحة والأجهزة الاستخباراتية الأميركيتين المتواصلة والتي تأتي معرقلة مسار مكافحة الجيش وقوات الشعب العراقي ضد الإرهاب ودعمهم العلني والخفي للإرهابيين سوف لا تمحي من ذاكرة هذه الشعوب وستسود سجل من يصنعون داعش أكثر . /انتهى/