أعلن مركز الإسعافات المحلية في بريطانيا، أن عدد المصابين بالانفجار القوي الذي وقع في الجزء الغربي من المملكة المتحدة، جراء تسبب غاز أو الحريق، قد ارتفع ليصل إلى 32 شخصا.

هذا وفي وقت سابق تم الإعلان عن 24 شخصا. وقال الأطباء في تغريدة لهم على موقعهم على “التويتر”: “المعلومات الجديدة عن حادثة يرال: ثلاثون مريضا أصيبوا بإصابات طفيفة و اثنان من المرضى بإصابات خطيرة تم نقلهم إلى المستشفى”.

يذكر أن الانفجار وقع في مقاطعة ميرسيساد بمنطقة يرال، حيث وصل إلى مكان الحادث العديد من ضباط إنفاذ القانون و العديد من سيارات الإسعاف وتم أجلاء سكان المنازل المجاورة./انتهی/