استطاع المنتخب الإيراني من هز الشباك القطرية وذلك في العاصمة القطرية الدوحة.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن المنتخب الوطني الايراني استطاع مرة أخرى هز الشباك القطرية، لكن في عقر دارهم هذه المرة على ملعب الدوحة في قطر عبر المهاجم الايراني مهدي طارمي.

وترجم المنتخب الايراني بذلك تفوقه منذ بداية المباراة ليعزز صدارته في حال أنهى المباراة فائزا، بينما تستمر قطر في قعر المجموعة منهية كل أمل لبلوغ المسابقة الدولية في روسيا 2018./انتهی/