اكد وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية “محمد جواد ظريف” ، تنامي العنف المتطرف والاعمال الوحشية يمثلان تهديداً مشتركاً للجميع في الوقت الراهن.

وافادت برس شيعة ان ذلك جاء في تغريدة لوزير الخارجية الايراني على حسابه في تويتر بمناسبة عيد النوروز /بدء العام الايراني الجديد/ ، داعيا الى تجديد الآمال في نفوس اطفال سوريا واليمن.
وقال ظريف شريط فيديو : من الواضح ان التهديد المشترك الذي نواجهه جميعا في الوقت الحاضر ، يتمثل في تنامي العنف المتطرف والاعمال الوحشية ، وان ايران هي أول دولة وقفت بوجه هذا التحدي ، واقترحت مواجه هذا التهديد ان يكون أولوية لدى المجتمع الدولي مع اطلاق مبادرة WAVE “العالم في مواجهة العنف والتطرف”.
واردف ظريف يقول” ان التهديد الذي نواجهه حاليا ، وطالما أنه لا يوجد أحد بمنأى عن ذلك ، جرى تقويته من قبل رجال ملثمين هدفهم تدمير الحضارة، وهناك ضرورة لتبني توجهات جديدة لمواجهة هذه التحديات الجديدة.
واضاف : ان ايران كانت منذ فترة طويلة في جبهة محاربة التطرف ، وآمل من نظرائي ان يكرسوا جهودهم لمواجهة هذا التهديد الراهن ، وان يخصصوا المواد المالية لذلك./انتهى/