حذّر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، ا”التحالف الدولي” الذي تقوده الولايات المتحدة من خطورة إحتواء تنظيم “داعش”، مؤكداً قدرة العراق على هزيمته “إلى الأبد”.

وفي كلمة له خلال مراسم افتتاح اجتماع “التحالف الدولي” ضد تنظيم “داعش” المنعقد في واشنطن بمشاركة وزراء خارجية جميع الدول الـ68 الأعضاء فيه، قال العبادي “إننا في مرحلة القضاء على “داعش” وليس احتواءها لأن الاحتواء أمر خطير كونها منظمة إرهابية لا تؤتمن على شيء”، مبيناً أن “بإمكاننا القضاء على “داعش” إلى الأبد من خلال توحدنا وعدم الانشغال بالخلافات الإقليمية”.

وأضاف العبادي “إننا نخوض حرباً شرسة تكلف مزيداً من الأموال ولقد تمكنا من إعادة الاستقرار في الكثير من المناطق رغم الأزمة المالية”، منوهاً إلى أن “القوات العراقية كسرت حلم “داعش” ببناء “إمبراطورية” ويجب الاستمرار في “التحالف الدولي” من أجل إنهاء التنظيم وليس استيعابه”.

وتابع رئيس الوزراء العراقي القول ان “قانون هيئة “الحشد الشعبي” الذي أقرّه البرلمان (العراقي) يضع مقاتليه تحت قيادة الدولة وتنطبق عليهم الأنظمة العسكرية العراقية”، وفيما دعا إلى فصل السلاح عن العمل السياسي، تعهد بمواجهة “الخارجين عن القانون”.

وأشار العبادي إلى أن “قانون الحشد الشعبي يأتي بهؤلاء الذين قاتلوا بشجاعة وبسالة وضحّوا بأنفسهم من أجل الدفاع عن العراقيين ليكونوا ضمن هذه المنظومة تحت القيادة العراقية”./انتهى/