كشف الشيخ عبد الله الدقاق ممثل المرجع الديني البحريني الشيخ عيسى قاسم، الاثنين، عن تحركات واتصالات يجريها المرجع الديني السيد علي السيستاني لمنع “مساس” السلطة بالشيخ قاسم، مشيرا إلى أن مراجع الدين اجمعوا على ضرورة وجوب الدفاع عن “رمز التشيع” في البحرين.

وأفادت وكالة برس شيعة نقلا عن وكالة المعلومة أن الدقاق قال في اتصال هاتفي  إن “مراجع الدين في النجف الأشرف سبق وان اجروا اتصالات بآية الله الشيخ عيسى قاسم بعد صدور الحكم الجائر بحقه باسقاط جنسيته وابدوا قلقهم على سماحته”، مؤكدا ان “المراجع أكدوا ضرورة الدفاع عن رمز التشيع في البحرين الشيخ عيسى قاسم”.

وأضاف الدقاق، أن “المرجعية الدينية في النجف المتمثلة بالسيد علي السيستاني تجري تحركات واتصالات من اجل منع المساس بالشيخ قاسم من قبل السلطة الحاكمة”.

ومن المقرر ان يصدر القضاء البحريني غدا الثلاثاء قرارا بنفي المرجع الشيخ عيسى قاسم بعد اسقاط الجنسية عنه العام الماضي 2016.

يذكر أن وزارة الداخلية البحرينية قررت في الـ20 من حزيران 2016 اسقاط الجنسية عن الشيخ قاسم، الأمر الذي اثار موجة ردود غاضبة من شخصيات دينية وسياسية عربية واجنبية.

يشار إلى أن الشيخ قاسم هو أحد ابرز تلامذة السيد الشهيد محمد باقر الصدر، وقد شغل عدة مناصب ابرزها عضوية المجلس التأسيسي والمجلس الوطني البحريني ورئاسة المجلس الإسلامي العلمائي. انتهى/