أشار نائب القائد العام للجيش الإيراني العميد “أحمد رضا بوردستان”، أن الأمن الذي تنعم فيه الجمهورية الاسلامية هو بفضل جهوزية القوات المسلحة مشددا على أن هذه القوات ساحقا اتجاه أي خطوات عدائية ضد الجمهورية الاسلامية.

وأفادت وكالة برس شيعة ان نائب القائد العام للجيش الإيراني العميد أحمد رضا بوردستان، اشار عصر الخميس في تصريحات له الى ان الأمن الذي تنعم به الجمهورية الاسلامية هو ثمرة يقظة وجهوزية القوات المسلحة الذين لم يغفلوا حدود بلادهم، مؤكّدا على عدم قدرة العدو على تهديد الحدود الايرانية حيث سترد القوات المسلحة الايرانية ضد أي اعتداء بشكل ساحق.

ونوّه نائب القائد العام للجيش الإيراني بدعم  الشعب الايراني للقوات المسلحة الايرانية وقال:”ان مهمة الجميع توفير الامكانيات الدفاعية الضروية بما يتناسب مع التهديدات لاننا اليوم نواجه شكلا جديدا من أشكال تهديدات العدو”.

واضاف بوردستان إلى أن إيران تواجه تهديدات مركبة، حيث يعمد ان العدو إلى تسخير كل قواه ضدنا  ومنها الحرب الناعمة والتهديد الاقتصادي بهدف ممارسة الضغط على البلاد.

واختتم نائب القائد العام للجيش الإيراني مفيدا بأن جميع تحركات العدو تقع تحت الرصد وقال:”حاملات طائرات العدو يتم رصدها في جميع نقاط العالم ويتم دراسة تحركاتها ووضع خطط مقابلة”.