أعلنت مصادر في البيت الأبيض أن امريكا تدرس ارسال 1000 جندي في الكويت بحجة محاربة تنظيم “داعش” الارهابي.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية نقلا عن وكالة “رويترز” إن إدارة الرئيس دونالد ترامب تدرس نشر ما يصل إلى 1000 جندي أمريكي في الكويت كقوة احتياطية في الحرب على تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا والعراق.

وأشار مصادر مسؤولة للإعلام إن بعض المسؤولين الامريكيين يؤيدون هذا الخيار الذي لم يعلن من قبل، معتبرين إنه يتيح للقادة الأمريكيين على الأرض قدرا أكبر من المرونة للاستجابة بسرعة للفرص التي قد تسنح فجأة والتحديات التي قد تطرأ في ساحة المعركة.

وسيمثل هذا الخيار خروجا على ما جرت عليه العادة في عهد إدارة الرئيس باراك أوباما وذلك لأنه سيترك للقادة المحليين القرار النهائي في نقل بعض هؤلاء الجنود الاحتياطيين المرابطين في الكويت إلى سوريا أو العراق.

وقال أحد المسؤولين الأمريكيين شريطة الحفاظ على سرية هويته “هذا الأمر يتعلق بإتاحة خيارات. /انتهى/.