اصدر علماء البحرين بيانا دعوا فيه الشعب البحريني إلى تحويل الليالي والأيام القادمة إبتداء من يوم التاسع من مارس  المجيد وإلى ليلة ١٤ مارس ويومه (يوم محاكمة آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم) إلى أيام  تاريخية عبر الخروج في المسيرات الاستثنائية الكبرى.

وفيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

(قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُمْ بِوَاحِدَةٍ أَنْ تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى).

إنها كلمة الله أن تقوموا لله، فذلك مفتاح الظفر الذي وعظ به الله سبحانه عباده على لسان أنبيائه ورسله وأوليائه المصلحين.

إن إصلاح البلاد والعباد لا يمكن أن يتحقق من دون قيام لله، ومن دون شهادة في سبيله عز وجل.

أيها الطالبون للحق والعدل والعزة والكرامة للدين والوطن، يا كل أبناء شعبنا العزيز، إنه يومكم والفرصة الكبرى لتحقيق مطالبكم، فقوموا لله يرحمكم الله تعالى.

ندعو الشعب المؤمن بالله تعالى، المتوكل عليه وحده، الواثق بصدق وعده، إلى تحويل الليالي والأيام القادمة إبتداء من يوم التاسع من مارس  المجيد وإلى ليلة ١٤ مارس ويومه (يوم محاكمة الهوية الدينية والوطنية بمحاكمة سماحة آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم أرواحنا فداه) إلى أيام  تاريخية لعزة وشموخ الشعب الأبيّ الصامد، عبر الخروج في المسيرات الاستثنائية الكبرى، تحت شعاري: (لا عودة للمنازل)، و(الدفاع حتى الموت) لنثبّت جميعا صفحة مشرقة في الدفاع عن الدين والوطن والعزة والكرامة، ومقاومة الظلم والإضطهاد والعدوان.

﴿ومن يخرج من بيته مهاجراً الى الله ورسوله ثم يدركه الموت فقد وقع أجره على الله﴾

علماء البحرين
9 جمادى الآخرة ١٤٣٨هـ
8 مارس ٢٠١٧م