فاد مصدر محلي في محافظة نينوى، الخميس ، بأن ما يسمى “مسؤول ديوان المساجد في ولاية نينوى” التابع لتنظيم “داعش” الارهابي قتل في اشتباكات غرب الموصل.

وقال المصدر في حديث لـ السومرية نيوز، إن “مسؤول ديوان المساجد في ولاية نينوى التابع لتنظيم داعش قتل مع نجله وأحد مرافقيه في اشتباكات مع القوات الأمنية في محيط وادي حجر غرب الموصل”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “العديد من قادة ولاية نينوى في داعش من سكنة وادي حجر التي تعد معقلا مهما للتنظيم”.

وكانت قوات مكافحة الإرهاب اقتحمت، أمس الاول الأربعاء (1 آذار 2017)، منطقة وادي حجر غرب الموصل لتحريرها من سيطرة تنظيم “داعش”./انتهى/