قال رئيس سوق التكنولوجيا الوطنية أنّه من المقرر أن يتم افتتاح سوق للتكنولوجية الإقليمية في طهران لكي يتمكن من ممارسة فعاليّأته بشكل أكبر.

وأشار قنبر پور في حديث لوكالة مهر للأنباء أنّه يوجد في طهران صناعات مختلفة، لكن في باقي المحافظات فإنها تمتلك سوقا تكنولوجيًّا خاصًّا وسوق التكنولوجيا التّابع لهم يتمحور في مجال أو مجالين.

وأضاف: “بالاستناد إلى أن أكثرية الصنائع تتمركز في طهران والشركات المعرفية تتواجد في محافظة طهران فإنه من المترض أن يتوسّع سوق التكنولوجيا فيها بشكل أكبر”.

ونّوه رئيس سوق التكنولوجيا إلى أنّ الكثافة في طهران هي أكبر بطبيعة الحال من باقي المحافظات ولذا يجب أن تكون تغطية سوق التكنولوجيا أوسع وقال:”من المقرر أن يتم افتتاحسوق للتكنولوجيا الإقليمي في طهران خلال الأشهر القليلة المقبلة”.

وحول سوق التكنولوجيا في محافظة طهران قال:”بسبب وجود أكثر من نصف الشركات المعرفية في طهران، فإنّه يجب أن يكون لها سوقًا للتكنولوجيا خا بها”.

واختتم قنبر بور تصریحاته مفیدا بأن هدف سوق التکنولوجیا هو تسهیل فعالیات التنمیة التكنولوجية وتطويره في المنطقة والعالم، ويعمل وسيطا بين العرض والطلب، والمستثمرين ومتعهدي الأعمال، ويقدم لهم استشارات حول طريقة انتقال التكنولوجيا من السوق التكنولوجي إلى أعمالهم./انتهی/

أجرى الحوار: میترا سعیدی کیا