افتتح رئيس منظمة الاعلام الاسلامي سيد مهدي خاموشي المعرض الرابع للاعلام الالكتروني للثورة الاسلامية، بمشاركة نحو 300 مؤسسة وموقع الكتروني.

واشار خاموشي في كلمة القاها في مراسم الافتتاح الى الكاتب المرتد سلمان رشدي ، وقال : ان سلمان رشدي ليس تكفيريا بل هو كافر مطلق لان التكفيريين في حرب التأويل في مواجهتنا ، كانوا يعتقدون ان تفسيراتهم للقرآن صائبة ، واليوم نحن لدينا فهم خاطئ للقرآن والاسلام بواسطة العدو الذي انشأه نظام الهيمنة ويمارس الضغوط علينا ، ويجب القضاء على سلطته ، وطبعا بواسطة استشهاد الشهداء المدافعين عن المراقد المقدسة فان هذه السلطة في حالة انهيار.
واكد على اهمية الاعلام الالكتروني في الوقت الحاضر في الحرب النفسية مع العدو ، مشيرا الى استخدام تنظيم داعش الارهابي هذه الوسيلة لنشر افكاره التكفيرية الهدامة ، واوضح ان داعش هو عبارة عن شركة فساد ومقر عمالة للاستكبار للعالمي ، لافتا الى ان جبهة الاستكبار العالمي تحاول اثارة الازمات الاخلاقية وتهديم كيان الاسرة لنشر الفساد.
واكد رئيس منظمة الاعلام الاسلامي على ضرورة انجاز شبكة المعلوماتية الوطنية لمواجهة مخططات العدو في الاعلام الالكتروني.
من ناحيته اوضح الامين التنفيذي للمعرض “محمد مهدي قمي” ان اكثر من 400 مؤسسة وموقع الكتروني طلبوا المشاركة في المعرض الرابع لوسائل الاعلام للثورة الاسلامية ، لكن بسبب مساحة المعرض شاركت نحو 300 مؤسسة وموقع الكتروني.  
واوضح ان المعرض الحالي يضم خمسة اقسام رئيسية هي ، مواقع الانترنت ، التقنيات المعلوماتية الحديثة ، النشر الالكتروني والهواتف الجوالة ، الالعاب الاكترونية وافلام الرسوم المتحركة ، والقسم الدولي./انتهى/