تم اصدار ترجمة ملحمة “بيوولف” وبعض القصائد باللغة الإنجليزية القديمة إلى الفارسية وذلك لأول مرة .

وافادت برس شيعة ان  “بيوولف” هي ملحمة شعرية وطنية إنجليزية قديمة  تنتمي من حيث الأسلوب والموضوع للتقاليد الجرمانية البطولية الموروثة ويرجع تاريخها كما هو مدون في مخطوطة نويل من بين القرن 8 وأوائل القرن 11 في الدنمارك والسويد. المستشهد بها بصورة عامة باعتبارها واحدة من أهم الأعمال في الأدب الأنجلوسكسوني، بيولف كان موضوعا للدراسة العلمية كثيرا، من الناحية النظرية والفكرية والمقالات .

وبطل الرواية الرئيسي بيولف الصغير الذي يأتي لنجدة «هروثجار» ملك الدانماركيين و مملكته التي تعاني من الوحشالشرير غريندل فيقوم بيولف بقتل كل من الوحش ووالدة الوحش ويقتل هذه الأخيرة بحد السيف السحري .

وفي وقت لاحق في حياته، بيولف هو نفسه ملكا لجتس، ويجد له المجال للإرهاب من قبل التنين الذي كان قد سرق من الكنز له في تل الدفن. بيولف قرر متابعة التنين في معاقله في بيوولف أخيرا يذبح التنين، لكنه اصيب بجروح قاتلة انه تم وضعه في سفينة مع ممتلكاته وذهبه وكنوزه وتم حرقها ./انتهى/