تنادي مجموعة من عوائل الشهداء والمعاقين في الحرب المفروضة، صرخة “الله اكبر” من قمة برج ميلاد حتى تسمع الناس الدعوة من اعلى نقطة العاصمة.

وأفادت شيعة برس، انه ستقام الحفل الخاص بالذكرى الثانية والأربعين لانتصار الثورة الإسلامية بحضور عوائل الشهداء والمعاقين في الحرب المفروضة وفق البروتوكولات الصحية في الذاكرة الوطنية للإيرانيين. ليسمع العالم الدعوة إلى الحرية والاستقلال لإيران الإسلامية.

صرخة “الله أكبر” ستتردد من قمة برج ميلاد في طهران الليلة 9 مساء.

الجدیر بالذکر أن تهشد البلاد کل عام في لیلة انتصار الثورة الإسلامیة حفل النداء ” الله اکبر” منذ انتصارها استذکارا بنداء الشعب بوجه النظام الملکي علی سطوح بیوتهم عندما اعلنت حکومة الشاه حظر التجول اللیلي فصار کل من الشعب یصعد علی سطح بیته یصرخ “الله اکبر” ویعلن معارضته لحکم الشاه.

/انتهى/