قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية “سعيد خطيب زاده” إن إيران حذرت الولايات المتحدة رسمياً من أنها ستقدم بشكوى ضدها إلى محكمة العدل الدولية.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية ان المتحدث باسم وزارة الخارجية “سعيد خطيب زاده” أعلن انه تم إصدار مذكرة تحذير رسمية وتقديمها للولايات المتحدة عبر السفارة السويسرية.
وأضاف ان هذه المذكرة تحذر الجانب الأمريكي من انه في حال لم يوقف أفعاله غير القانونية ضد الدبلوماسيين الإيرانيين في المنظمات الدولية مثل الأمم المتحدة والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي الكائنة في امريكا، فستقوم طهران بتقديم شكوى ضدها في محكمة العدل الدولية.
وقال خطيب زاده في شرحه لهذه الخطوة: “لطالما اضطهدت الحكومة الأمريكية الدبلوماسيين الإيرانيين وعائلاتهم العاملين في المنظمات الدولية في الولايات المتحدة، وقد أدت هذه الإجراءات إلى تعطيل عمل الدبلوماسيين الإيرانيين وعدة دول أخرى.
واختتم المتحدث باسم الخارجية الايرانية بالقول: “إن حكومة الولايات المتحدة، على الرغم من تعهدها باستضافة العديد من المنظمات الدولية، الا انها لم تكن أبداً مضيفة جديرة بالاهتمام، وعلى مر تاريخ منظمة الأمم المتحدة، سعت الى اضطهاد وايذاء الدبلوماسيين وأسر وأطفال الدبلوماسيين من البلدان التي لديها خلافات متبادلة معها.
/انتهى/