قال المستشار الأعلى لقائد الثورة الاسلامية للشؤون العسكرية اللواء يحيى رحيم صفوي، ان ما قام به الحاج قاسم سليماني كان تحت إشراف قائد الثورة الاسلامية والمجلس الأعلى للأمن القومي.

وأفادت شيعة برس، أن المستشار الأعلى لقائد الثورة الاسلامية للشؤون العسكرية اللواء يحيى رحيم صفوي، قال ان ما قام به الحاج قاسم سليماني كان تحت إشراف قائد الثورة الاسلامية والمجلس الأعلى للأمن القومي.

وأحيا مستشار القائد العام للقوات المسلحة ومدير معهد أبحاث علوم الدفاع المقدس اللواء صفوي، الشهيد الحاج قاسم سليماني في الذكرى الاولى لاستشهاده.

وفي اشارة للأداء الاستراتيجي للشهيد البطل الحاج قاسم سليماني، قال اللواء صفوي: ان ما قام به الحاج قاسم سليماني قد أفشل الاستراتيجيات السياسية العسكرية لأمريكا وحلفائها في احتلال الدولتين المسلمتين المسالمتين العراق وأفغانستان، فقد كانت القوى الغربية تسعى الى تشكيل قوة كبيرة تفرض سيطرتها على نطاق عالمي. وكانت النضالات البطولية للشعب الافغاني المضطهد وللشعب العراقي الشجاع والنخب العظيمة ورجال الدين الذين كانوا في هذين البلدين مأثرة جداً. وما قام به الحاج قاسم سليماني في هذين البلدين كان تحت اشراف قائد الثورة الاسلامية وتحت اشراف المجلس الاعلى للامن القومي الايراني.

ونوّه اللواء صفوي الى تنامي الكراهية العالمية ببولايات المتحدة ولسياساتها الاقليمية، حيث قال اللواء صفوي: ” الولايات المتحدة قتلت وجرحت أكثر من 30.000 شخص في هذه الدول، ولم تستطع تحقيق اهدافها في هذه البلدان، وخلال حربها على المنطقة، هل استقر الامن والسلام في العراق وافغانستان؟، وادت اعتداءاتها الى نشوب كراهية عالمية للأمريكيين في العراق وأفغانستان. وبعد كل حروبها على المنطقة هل استطاعت امريكا استعادة هيمنتها على المنطقة؟ “.

واكد اللواء صفوي انه بسبب خوض امريكا حروب في المنطقة وزعزعتها للامن والاستقرار، ستتسبب هذه الحروب في انهيار وزوال الولايات المتحدة، فقد اضعفت الحروب التي شنتها امريكا على هذين البلدين من القوة الامريكية بشكل كبير وملحوظ.

وقال: ان عصر زوال وانهيار امريكا قد بدأ، وان جزء من هذا الانهيار كان سببه ظهور الثورة الاسلامية الايرانية. وأضاف، ما قام به الحاج قاسم في هذه الساحتين ارغم القوات الامريكية على التراجع والانسحاب. ووصف المستشار الاعلى للسيد القائد اغتيال الشهيد قاسم سليماني وابو مهدي المهندس وأصدقاءهم ا هو اعتراف من الولايات المتحدة على هزيمتها وضعفها، فقد كان الامر اجرامياً، وعلى مر التاريخ لم يقم اي رئيس سابق للولايات المتحدة الامريكية بما قام به الغبي والفاسد والمجرم ترامب.

واشار اللواء صفوي الى ان دماء الشهيد سليماني تمثل عمق جبهة المقاومة الاسلامية، مؤكداً ان نموذج الادارة في مدرسة الشهيد قاسم سليماني يستطيع كسر العقوبات الامريكية الجائرة.

/انتهى/