قال مساعد قائد الجيش الايراني لشؤون العمليات الاميرال سيد محمود موسوي ان مهاجمة أهداف بعيدة والعمل الهجومي ضد أهداف ثابتة ومتحركة في البر والجو والبحر هي الأهداف الرئيسية لهذه المناورات القتاليةالكبرى للطائرات بدون طيار.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية ان مساعد قائد الجيش الايراني لشؤون العمليات الاميرال سيد محمود موسوي قال فيما يتعلق بالمناورات  الكبرى للطائرات بدون طيار والتي جرت في سمنان، ان مهاجمة أهداف بعيدة والعمل الهجومي ضد أهداف ثابتة ومتحركة في البر والجو والبحر هي الأهداف الرئيسية لهذه المناورات القتالية الكبرى للطائرات بدون طيار.
وشدد الاميرال على عدم فاعلية العقوبات الظالمة للعدو والقيود التي فرضها على استيراد وتصدير المعدات الدفاعية، وأضاف: “إن قدرة وموهبة والتزام الخبراء العسكريين المتحمسين أدت إلى تجهيز الطائرات المسيرة بأحدث صواريخ أرض جو وكذلك القنابل النقطوية والذكية. والتي تجعل من الممكن تدمير الأهداف الثابتة والمتحركة في البر والبحر.
وأشار مساعد قائد الجيش الايراني لشؤون العمليات إلى أن تركيب واستخدام أنظمة الحرب الإلكترونية في طائرات الجيش المسيرة سهّل مرور هذه الطائرات عبر أنظمة الرادار ومهاجمة الأهداف على مسافات طويلة بأقل خطأ محتمل.
/انتهى/