أحيت اللجان الشعبية في بلدتي نبل والزهراء بريف حلب الشمالي مراسم الذكرى الأولى لاستشهاد قادة النصر سليماني والمهندس.

وأفادت شيعة برس ان أهالي بلدتي نبل والزهراء بريف حلب الشمالي أحييوا مراسم الذكرى الأولى  لاستشهاد قائد فيلق القدس في حرس الثورة الإسلامية قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق ابو مهدي المهندس.
وأقامت اللجان الشعبية في بلدتي نبل والزهراء عرضاً عسكرياً في الذكرى.
وتتواصل في العديد من الدول العربية والإسلامية فعاليّات إحياء الذكرى السنوية الأولى لاغتيال القائدين الفريق قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس.
وتحت عنوان: “لا تراجع عن طرد القوات الأميركية”، توافد عشرات الآلاف من العراقيين إلى ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية بغداد. حيث أغلق الأمن العراقي جميع الطرق المؤدية إلى الساحة أمام حركة السيارات.
وفي اليمن، نظمت مسيرة حاشدة في محافظة صعدة ضمن فعاليات الذكرى السنوية للشهيدين سليماني والمهندس تحت شعار “وفاء لدماء الشهداء”. إضافة إلى فعاليات في صنعاء. وكذلك في إيران ولبنان وفلسطين.
حيث قال الناطق باسم لجان المقاومة أبو مجاهد، “الشهيد سليماني كان همه فلسطين واستحق أن يكون شهيد القدس لما قدمه من دعم”
المصدر: الميادين
/انتهى/