توافد الالاف من المواطنين العراقيين، الاحد، على ساحة التحرير وسط بغداد للمشاركة في تظاهرة السيادة بمناسبة الذكرى السنوية لاستشهاد قادة النصر.

وأفادت وکالة مهر للأنباء أن الالاف من المواطنين العراقیین بدأوا منذ ساعات الصباح الأولى بالتوافد على ساحة التحرير وسط بغداد للمشاركة في تظاهرة السيادة.
وأضاف، أن عشرات الحافلات ماتزال تدخل الى العاصمة من جميع بوابتها قادمة من مختلف المحافظات للمشاركة في التظاهرة واحياء الذكرى.

هذا وقدأعلنت وزارة الداخلية العراقیة، السبت، عن وجود تنسيق كبير ومستمر مع الحشد الشعبي لاحياء فعاليات ذكرى استشهاد قادة النصر اثر الضربة الأميركية الإرهابية الغادرة قرب مطار بغداد الدولي.

وقال مدير علاقات وإعلام الوزارة اللواء سعد معن في في مؤتمر صحافي أمني مشترك وتابعه موقع “الحشد الشعبي”، إن “عملية التنسيق مستمرة بين ابطال الحشد الشعبي وقيادة العمليات المشتركة وعمليات بغداد ووزارة الداخلية فيما يخص الأمور التنظيمية والإعلامية الخاصة باحياء ذكرى استشهاد قادة النصر”، مؤكدا أن “التنسيق في احسن مستوياته”.

وأضاف معن، انه “سيتم تأمين كافة متطلبات احياء الذكرى من النواحي الأمنية واللوجستية والصحية بالشكل الذي يليق بمكانة الشهداء”.

/انتهی/