أعلن قائد القوة البحرية في جيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية، الأدميرال حسين خانزادي، عن انضمام مدمرة دنا إلى بحرية الجيش بحلول شهر ديسمبر 2020.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية، أنه قال قائد القوة البحرية للجيش الادميرال حسين خانزادي في مؤتمر صحفي بمناسبة يوم القوة البحرية اليوم السبت: سيتم”في الأيام المقبلة عرض آخر انجازات الاكتفاء الذاتي والقدرات المحلية للأسلحة الدفاعية البحرية ذات الصلة على راسها صنع مجموعة من السفن السطحية.

وصرح قائد القوة البحرية أن مدمرة دنا ستنضم إلى البحرية التابعة للجيش في شهر ديسمبر القادم.

واضاف الأدميرال خانزادي: إن قاذفة الصواريخ المدرعة التي اجتازت جميع اختباراتها البحرية هي سفينة عالية السرعة وقوية للغاية وذات قدرة عالية على المناورة وهذه السفينة جاهزة للانضمام إلى البحرية التابعة للجيش الايراني هذا الأسبوع.

واكد انه تم صنع دنا بشكل كامل بوزارة الدفاع والاسناد للجمهورية الاسلامية الايرانية، بإشراف ومشاركة القوة البحرية ، وصنع بالكامل في المصانع البحرية الايرانية.

وأشار قائد البحرية إلى أنه تم توسيع القدرات الدفاعية للبلاد بشكل سريع قائلا: ان “قاذفات صواريخ مصفحة ، إلى جانب السفن الأخرى التي ستنضم إلى البحرية عام 2025 ، قوة  دفاعية جديدة عالية السرعة” للقوة البحرية الموجودة في الأسطول الجنوبي./انتهى/