رعى رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني تدشين 3 مشاريع نفطية وبتروكيمياوية، اليوم الخميس،عن طريق الفيديو كونفرانس.

وأفادت شيعة برس أن رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية “حسن روحاني” رعى رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني تدشين 3 مشاريع نفطية وبتروكيمياوية،  اليوم الخميس،عن طريق الفيديو كونفرانس.

والمشاريع الثلاثة التي رعى الرئيس روحاني مراسم تدشينها هي “منشآت المعالجة المتنقلة في حقل آزادكان الجنوبي النفطي” (جنوب غرب) و”منشآت التخزين ومحطات قياس السوائل الغازية في حقل بارس الجنوبي” (جنوب) و”شركة الامونياك” البتروكيمياوية في محافظة جهارمحال وبختياري (غرب).

وقال الرئيس روحاني اليوم الخميس خلال مراسم تدشين ثلاثة مشاريع الوطنية لوزارة النفط بما فيها تدشين مجمع لردكان للبتروكيماويات في محافظة جهار محال و بختياري جنوب غرب ايران، اضاف ان مجمع لردكان لانتاج الامونياك ويوريا قادر على استيعاب استثماراته خلال اربع سنوات في حال تشغيله بكامل طاقاته.

واشار الى ان الكوادر المحلية تشكل 80 بالمائة من القوى العاملة في مجمع لردكان معتبرا ذلك انجازا كبيرا تم تحقيقه في هذا المشروع الكبير.

ولفت رئيس الجمهورية إلى انه تم تدشين هذه المشاريع خلال الاسبوع بقيمة 30 الف مليار تومان في حين كانت هناك مساعي تهدف الى فرض الحظر علی ايران وجعلها معزولة لزرع اليأس بين المجتمع الايراني.

واضاف ان الاشخاص الذين كانوا يسعون وراء المخططات المشؤومة ضد ايران لا يصدقون انها تمكنت خلال يوم واحد من افتتاح مشروع مهم تبلغ قيمته 30 الف مليار تومان (الدولار يساوي 4200 تومان).

وتابع قائلا ان الشعب الايراني العظيم تمكن دوما من تحقيق انجازات كبيرة اعتمادا على ثقافته العريقة مؤكدا ان ايران تتمتع بمكانة الجيو سياسية مهمة حيث لا تستطيع اي قوة في العالم تجاهلها في المنطقة او في العالم و هناك العديد من المحاولات كانت تهدف للقضاء على ايران إلا انها باتت فاشلة.

وتاكيدا على مستقبل ايران و اهميته للمنطقة وللعالم قال الرئيس روحاني ان المستقبل وتحقيق مزيد من التقدم و التطور فيه يبعث الامل لدينا لان تقدم ايران يعود بالنفع ليس فقط للمنطقة بل للعالم كونها قادرة على تلبية بعض حاجات المنطقة وحتى العالم بسهولة اكبر وهذا يحظى ببالغ الاهمية.

/انتهى/