اعلن الامين العام لعصائب اهل الحق في العراق الشيخ قيس الخزعلي انتهاء الهدنة مع الولايات المتحدة الاميركية لعدم التزام واشنطن بشروط المقاومة.

 وأفادت وكالة شيعة برس، نقلا عن العالم، أنه خلالَ لقاءٍ متلفز اعتبر الشيخ الخزعلي اَن العمليات العسكرية للمقاومة ستُستائف لكنها مرتَهنة بالاوضاع الراهنة.

وقال، ان “الغرض من حمل السلاح لفصائل المقاومة هو لهدف وسبب معين وفي حال زوال الهدف يزول السلاح”.

واضاف ان “الدستور لايجيز إقامة أي قواعد عسكرية إلا بموافقة البرلمان، كما وجود مقاتلين وفي قاعدة مع أسلحة يعتبر وجود أجنبي يرفضه الدستور والبرلمان”.

وبين ان “الجرائم التي نفذتها القوات الأمريكية من المفترض أن تطبق عليها القوانين العراقية”.

وذكر ان “التهديدات التي صدرت من الجانب الأمريكي بشأن نقل السفارة لم تكن دقيقة وإنما كانت حرب نفسية هدفها الضغط”./انتهى/