اكد سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى منظمة الطاقة الذرية الايرانية كاظم غريب آبادي، أن مفتشي الوكالة تحققوا من حقن غاز سادس فلوريد اليورانيوم UF6 في سلسلة تضم 174 جهاز طرد مركزي من طراز IR2m.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية، أنه قال غريب آبادي في تصريح له اليوم الاربعاء: ان مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية اصدر تقريرا يوم امس اعلن فيه بان مفتشي الوكالة ثبتوا يوم امس بدء ضخ غاز UF6 لسلسلة تضم 174 جهازا للطرد المركزي من طراز IR2m  في مصنعين لتخصيب الوقود النووي في نطنز.

وكان غريب آبادي قد قال في تقييمه لتقرير الوكالة: انه بناء على هذا القرار فان ايران فضلا عن مواصلتها انتاج الماء الثقيل وتخزينه قد صدّرت ايضا كمية تفوق 2.2 طن من الماء الثقيل الى الخارج واستهلكت كذلك 1.3 طن في سياق انشطة الابحاث والتنمية.

وتابع الدبلوماسي الايراني: انه وفقا لتقرير الوكالة فان انشطة التخصيب في نطنز وفردو، ومنها باجهزة طرد مركزي جديدة، وتخصيب حتى 4.5 بالمائة اي اكثر من 3.67 المقررة في الاتفاق النووي، مازالت مستمرة. الى جانب ذلك اشار التقرير الى قرار ايران الاخير بنقل اجهزة الطرد المركز الخاصة بالابحاث والتنمية الى تحت الارض في نطنز وقال ان ايران اعلنت بانها ستاخذ بنظر الاعتبار اجراءات الضمان في هذا السياق./انتهى/