قالت مجلة فورين بوليسي إن البيت الأبيض يستعد لإدراج جماعة انصارالله في اليمن على قائمة الجماعات الإرهابية، في إطار حملة الضغط التي تشنها إدارة الرئيس دونالد ترامب على إيران.

وأفادت وکالة مهر للأنباء أن المجلة ذکرت أن ذلك سيؤدي إلى عرقلة عمل إدارة الرئيس المنتخب جو بايدن في المستقبل، مشيرة إلى أن وزير الخارجية مايك بومبيو يريد تسريع هذا المسار باعتباره جزءا من سياسة “الأرض المحروقة” التي يتبناها البيت الأبيض حاليا.

وأشار التقرير الصحفي إلى وجود أنباء عن معارضة البنتاغون (وزارة الدفاع) وخبراء مهنيين بوزارة الخارجية لهذه الخطوة.

وقال إن الأمم المتحدة ووكالات الإغاثة الدولية حاولوا ثني إدارة ترامب عن إدراج الحوثيين على قائمة الإرهاب.

وتحذر المنظمات الإنسانية من حدوث مجاعة في اليمن، على غرار ما جرى بالصومال بعد إدراج حركة الشباب بقائمة الإرهاب عام 2008./انتهی/