أعلن وزير الخارجية الايراني “محمد جواد ظريف”، اليوم الأربعاء، خلال لقاءهُ نظيره الباكستاني “شاه محمود قريشي”، عن إفتتاح معبر حدودي بين إيران وباكستان في الأسبوع المقبل.

وأفادت وكالة شيعة برس أن الجانبان بحثا خلال هذا اللقاء تعزيز التعاون الثنائي السياسي والاقتصادي والدولي بين البلدين.

وخلال اللقاء ، أشار ظريف إلى المشتركات التاريخية والثقافية بين البلدين، معربا عن استعداد ايران لتطوير العلاقات بشكل كامل مع باكستان.

كما أشار ظريف إلى قرار الجمهورية الإسلامية الإيرانية بتعزيز المعابر الحدودية مع باكستان ، مرحبا بقرار الحكومة الباكستانية فتح أسواق حدودية جديدة لتطوير العلاقات التجارية بين البلدين ، معلنا استعداد ايران للاتفاق على أساليب تجارية جديدة. 

وأشار ظريف إلى إفتتاح معبر حدودي بين البلدين خلال الأسبوع المقبل. 

ونوه ظريف إلى أهمية تعزيز أمن حدود البلدين، مؤكد على ضرورة استمرار المشاورات في هذا الصدد.

بدوره أشار وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي إلى إيران كصديق وجار مهم لباكستان، مشيرا الى الخطوات العملية للحكومة الباكستانية لتطوير التعاون التجاري والاقتصادي مع إيران، قائلا، إن الحكومة الباكستانية قررت ان تساعد في التجارة عبر الحدود بين البلدين.

واعتبر وزير الخارجية الباكستاني إحلال السلام والأمن على الحدود الإيرانية الباكستانية أمراً مهماً للغاية، مؤكدا أن باكستان لن تسمح بأعمال عدائية ضد إيران.

ومن بين القضايا الأخرى التي ناقشها وزيرا الخارجية، التطورات الإقليمية ، وقضايا العالم الإسلامي ، ومواجهة الإسلاموفوبيا ، والتعاون الإقليمي ، وخاصة تعزيز منظمة التعاون الاقتصادي ، ومكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية وتسهيل الرحلات الدينية، وكذلك تشكيل لجنة اقتصادية مشتركة في المستقبل القريب.

/انتهى/