اكد السفير الايراني لدى موسكو كاظم جلالي انه دون مشاركة ايران لايمكن التباحث بشكل جاد حول احلال السلام والامن في المنطقة.

وأفادت شيعة برس، أن السفير الايراني لدى موسكو، كاظم جلالي، اكد انه دون مشاركة ايران لايمكن التباحث بشكل جاد حول احلال السلام والامن في المنطقة.

وغرد كاظم جلالي على حسابه الشخصي في موقع تويتر اليوم الثلاثاء بمناسبة قمة منظمة شنغهاي للتعاون في نسختها العشرين: ” إن الرئيس الايراني شارك وألقى كلمة في القمة وهذه المنظمة تضطلع بدور رئيسي في الدفع بالنزعة التعددية على الصعيد الدولي “.

وأضاف: “إن الجمهورية الاسلامية الايرانية باعتبارها إحدى البلدان الأكثر فاعلية ذات عضوية مراقب في المنطقة ترتبط بعلاقات طيبة مع البلدان الاعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون”.

وأكد جلالي: “إنه دون مشاركة ايران لايمكن التباحث بشكل جاد في شؤون ارساء الامن بآسيا الوسطى وقضايا التنمية الاقتصادية الاقليمية”.

ولفت الى ان ايران ترحب بمبادرة روسيا القائمة على انشاء حزام أخضر بدلا من الحرب الاقتصادية والحظر.

ويشار الى ان القمة العشرين لمنظمة شنغهاي للتعاون انعقدت اليوم بشكل افتراضي برئاسة واستضافة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ومشاركة الرئيس الايراني حسن روحاني، للتباحث حول أهم المواضيع على الصعد السياسية والاقتصادية والامنية الاقليمية والدولية.

/انتهى/