قال وزير الخارجية القطري الأسبق، في أول تعليق على فوز جو بايدن بالرئاسة، “إن هناك عبرا ودروسا يجب أن نتعلمها انطلاقا من مصالحنا، فقوة دولنا تنبع في الأصل من العمل المدروس الذي نقوم به لتحقيق التنمية الوطنية وسيادة القانون، كي نضمن التفاف الشعب حول القائد.

وأفادت وکالة مهر للأنباء أن حمد بن جاسم کتب في تغريدات عبر حسابه بموقع تويتر: “نحن لا نستمد قوتنا من رئيس جمهوري أو ديمقراطي في البيت الأبيض، بل يفترض أن نستمدها من شعوبنا. ومن هنا، فإن علينا أن نعيد النظر في كل السياسات التي اتخذت غالبا من أجل أهداف وأجندات لا تخدم مصالحنا، ومن أبرز الأمثلة الحصار المفروض على بلدي، والذي اتخذ دون أساس أو وجه حق”.

وتساءل في الوقت ذاته: “هل ستشهد الأيام المقبلة محاولة لإعادة دراسة أوضاع المنطقة وفق مصالحها الوطنية والقومية، بعدما أصبح بايدن رئيسا للولايات المتحدة”.

وتابع: “وتقويم الأمور ليس في مجلس التعاون فحسب، بل وفي الجامعة العربية أيضا. أتمنى ذلك، لكنه يحتاج إلى قيادة إقليمية عربية تأخذ زمام الأمور بيدها”./انتهی/