کتب جهانغيري في تغریدة أن انتهاك المعاهدات الدولية التي تتراوح من البيئة إلى العقوبات الاقتصادية واللاإنسانية ضد الشعب الإيراني ودعم الإرهاب والعنصرية كانت جزءًا من سياسات ترامب.

وافادت شيعة برس أن النائب الأول للرئيس الایراني إسحاق جهانغيري کتب علی صفحته الشخصیة علی موقع تویتر وفي إشارة إلى نتائج الانتخابات الأمريكية: “وأخيرًا بإعلان نتائج الانتخابات الأمريكية، انتهى عهد ترامب وفريقه المغامر”.

وأضاف أن انتهاك المعاهدات الدولية التي تتراوح بين البيئة والعقوبات الاقتصادية واللاإنسانية ضد الشعب الإيراني ودعم الإرهاب والعنصرية کانت جزءا من سياسات ترامب.

وتابع جهانغيري: إن الشعب الإيراني، التي قاوم سياسة الضغط القصوى التي انتهجها ترامب، لن ینسی معاناته و عدم وجود الادویة للمرضی و اغتیال القائد سلیماني.

وقال نائب الرئيس: “آمل أن ارى تغييرًا في السياسات الهدامة للولايات المتحدة وعودة إلى سيادة القانون والالتزامات الدولية واحترام الدول”.

الجدیر بالذکر أن القائد الثورة قد ذکر في ذکری مولد النبوي الشریف أن لا تهم ایران من یترأس الولایات المتحدة وسیاستنا واحدة والحزبین الامریکیین وجهان لعملة واحدة./انتهی/