قال نائب وزير الخارجية الایرانیة ان سياسات إيران المبدئية، القائمة على مواجهة الهيمنة، لن تتأثر بالانتخابات الأمريكية.

وافادت وکالة مهر للأنباء أن نائب وزير الخارجية السيد عباس عراقجي في مقابلة مع اذاعة طهران تابعتها وکالة مهر في إشارة إلى الانتخابات الرئاسية الأمريكية وآثارها، قال: “نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية لن تؤثر على السياسات المبدئية للجمهورية الإسلامية الإيرانية”.

وتابع نائب وزير الخارجية: “إن سياسة الهيمنة والتسلط التي تنتهجها الولايات المتحدة لن تتغير مع الرؤساء الجدد، ولكن مع تغير الاشخاص قد تهیمن السلوك والاساليب على السياسة الأمريكية”.

وفي اشارة الی سياسات ايران المبدئية ، التي تقوم على مكافحة الهيمنة ومقاومة الضغوط غير المشروع أنها لن تتأثر بالتأكيد بالانتخابات الأمريكية قال من الطبیعي أن ایران يران لمتابعة مصالحها الخاصة ومواجهة أي ضغوط جديدة أو تهديدات محتملة في حال ظهور ظروف جديدة،  ستتبنى الأساليب والحلول المناسبة وفق تلك الظروف.

وردا على احتمال عودة الرئيس الأمريكي الجديد إلى القرارات الدولیة المرتبطة بنشاطات ایران النوویة وردة فعل إيران ، قال: “الان لیس وقتا مناسبا لتحدید سیاساتنا. هناك العديد من التحديا ، وعلينا الانتظار والنظر في السياسات الجديدة المحتملة للولايات المتحدة./انتهی/