علق رئيس مجلس الشورى الاسلامي محمد باقر قاليباف على الحادث الارهابي في افغانستان، مؤكدا أن المسؤول المباشر لجميع جرائم تنظيم داعش هم المؤسسون القتلة الاميركيون والصهاينة والممولون للتنظيم والداعمون له في المنطقة.

وأفادت وكالة شيعة برس، أنه عزى قاليباف بمصرع عدد من افراد الشعب الافغاني في الحادث الارهابي الاخير وكتب في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بـ”هاشتاغ” (مواساة افغانستان) مساء الثلاثاء: ان المسؤول المباشر لجميع جرائم داعش، هم المؤسسون القتلة الاميركيون والصهاينة والممولون له في المنطقة وحماته. اي خطوة في مسار تقوية اي من هؤلاء المجرمين يعد معاداة لاستقرار ورخاء وسلام المنطقة.     

واضاف رئيس مجلس الشورى الاسلامي: ان جريمة داعش ضد ابناء افغانستان الاعزاء قد آلمت قلوبنا جميعا لكننا نأمل بان يقتلع الشباب الافغاني الابي والمجاهد تاليا جذور المؤسسين والضالعين والمنفذين والداعمين للارهاب والاحتلال في افغانستان.

يذكر ان عملية ارهابية استهدفت اخيرا جامعة كابول تبناها تنظيم داعش، اسفرت عن مصرع واصابة العشرات من الطلبة الجامعيين./انتهى/