أصدرت دار “معارف” للنشر والطباعة كتاباً جديداً تحت عنوان “الثقافة أهم من السياسة” للكاتب “هادي بناهيان” الذي يعرض اقتباسات ولمحات مأخوذة عن فكر قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن الثقافة الاسلامية تواجه في عصرنا الحالي أكبر التحديات التي تشكل عدواناً واضحاً ضد شعوب هذه الأرض،  التي تبذل جهدها في الجهاد والدفاع عن ثقافتها ضد من يرغب في تدميرها أو إيجاد اضطراب وخلل فيها. 

وفي هذا الصدد أصدرت دار “معارف” للنشر والطباعة كتاباً  يتضمن اقتباسات عن فكر قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي تحت عنوان “الثقافة أهم من السياسة” للباحث هادي بناهيان. 

يتناول الكتاب أهمية إقامة الثقافة على الأسس الاسلامية، ومواجهة أسباب الانحطاط الفكري والثقافي، عن طريق توسيع الأطر الثقافية ومؤسساتها المعنية بين الناس ونشر المعارف بين الجميع. 

يقول قائد الثورة الاسلامية: “اهتموا بالثقافة، فلا تزال غريبة، أطلب من الجميع أن يركزوا على العمل الثقافي، فالعمل الثقافي أهم من السياسة”. 

ويتطرق الكتاب للغزو الثقافي التي تواجهها البلاد موضحاً عبر نقل بعض الاقتباسات عن قائد الثورة الاسلامية خطر الغزو الثقافي الذي تحيكه بعض الأطراف الدولية في محاولة فاشلة لضرب المجتمع المسلم وتفريق ابنائه بإضعاف ثقافتهم. /انتهى/