غادر لاعب وسط المنتخب العراقي إلى مسقط رأسه لحضور ذكرى وفاة والدته.

وافادت شيعة برس، أنه بعد وصول “بشار رسن ” إلى إيران وتلقي 120 ألف دولار مستحقاته المتبقية، أراد أن يودع جماهير نادي بيرسيبوليس للانضمام بعدها إلى الفريق القطري.

إلا أن لاعب خط الوسط في المنتخب الوطني العراقي، بعد استقطابه الى إيران لم يستطع ترك انطباع إيجابي في نادي بيرسيبوليس، وذهب لاعب خط وسط المنتخب العراقي إلى العراق دون حضوره لجلسات تدريب الفريق لحضور ذكرى وفاة والدته.

/انتهى/