اتهمت كل من فرنسا وألمانيا، تركيا بمواصلة استفزاز الاتحاد الأوروبي بتحركاتها في منطقة شرق البحر الابيض المتوسط.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، في مؤتمر صحفي مع نظيريه الألماني والبولندي، ان الاستفزازات التركية أمر غير مقبول.

وأضاف أن الكرة في ملعب أنقرة، لكن الاتحاد الأوروبي مستعد لتغيير ميزان القوى إذا لم تعد تركيا إلى الحوار.

ومن جانبه قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، إن قرار تركيا إعادة سفينة التنقيب إلى البحر المتوسط غير مقبول.

واضاف ان التكتل الاوروبي سيتخذ قرارا بشأن كيفية التصرف مع تركيا خلال الأسابيع المقبلة.