وصف رئيس وزراء الكيان الصهيوني ” بنيامين نتنياهو ” اليوم الاثنين، راعي اتفاق الخيانة ولي عهد ابوظبي ونائب القائد العام للقوات المسلحة في النظام الاماراتي بانه صديقي وبانه سياتي الى زيارتنا.

وقال نتنياهو : ” خلال نهاية الأسبوع تحدثت مع صديقي، ولي عهد الإمارات الشيخ “محمد بن زايد” ودعوته إلى زيارة الكيان الصهيوني وهو دعاني لزيارة أبو ظبي “.

واعلن نتنياهو أن الحكومة اليوم صادقت بالاجماع على ما اسماه اتفاق السلام التاريخي بين الكيان الصهيوني والإمارات العربية المتحدة “.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية، أن محمد بن زايد، تلقى اتصالا هاتفيا من رئيس وزراء الكيان الصهيوني، بحثا خلاله مسار تنفيذ اتفاق الخيانة التي تم توقيعها بين البلدين.

وأوضح ولي عهد أبو ظبي الذي يتحكم بشؤون البلاد في الامارات هو وشقيقاه، خلال تغريدة له أن الحديث دار حول ” تعزيز العلاقات بين البلدين، إضافة إلى آفاق السلام وحاجة المنطقة إلى الاستقرار والتعاون والتنمية “.

/انتهى/