أعلن رئيس مركز أبحاث الفضاء الإيراني، فتح الله أمي، ان إيران تحتل المركز الأول في قطاع الفضاء بين البلدان الإسلامية، فيما تأتي في المرتبة الـ13 في التصنيف العالمي.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية أن أمي قال في تصريح أدلى به إلى وكالة أنباء إرنا اليوم الأحد، ان اعتماد هذا الأسبوع، أسبوعا عالميا للفضاء، جاء بناء على اقتراح من الجمهورية الاسلامية الإيرانية الى الأمم المتحدة.

وقال أمي: ان إطلاق القمر الصناعي “بيام”، كان نتيجة عمل جماعي لفريق مكون من 100 عضو من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة والخبراء بجامعة أمير كبير في مجال الفضاء استغرق 12 عاما ، مضيفا ان اطلاق هذا القمر الصناعي كان اختبارا قيما لصاروخنا “سيمرغ” الحامل للأقمار والعابر للقارات الذي حمل قمر “بيام” الصناعي إلى الفضاء، والذي تم استخدام تقنية بالغة التطور في تصميمه.

وفي جانب آخر، أكد ضرورة العمل على الإستثمار في تكنولوجيا المعلومات وتسخيرها للإستغناء عن الوقود الأحفوري، والمحروق من أجل حماية الكرة الأرضية.

/انتهى/