أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة عن إرسال الحكومة الإيرانية مذكرة احتجاج إلى أذربيجان وأرمينيا إزاء سقوط قذائف وصواريخ في أراضي البلاد.

وأفادت وكالة شيعة برس، أن خطيب زاده وردا على سؤال الصحافيين حول الإجراءات التي تم اتخذاها من قبل إيران فيما يتعلق بسقوط قذائف في الأراضي الإيرانية، قال: إنه إضافة إلى متابعة الموضوع خلال اجتماع حرس الحدود الإيرانيين وحرس الحدود لجمهوريتي أذربيجان وأرمينيا وإبلاغهم مذكرة الاحتجاج الرسمية إزاء الانتهاكات التي ارتكبها البلدان في مناطقنا الحدودية، أصدرت وزارة الخارجية أيضا مذكرة رسمية أعلنت خلالها الاحتجاج الشديد لحكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية على سقوط الرصاص والصواريخ في داخل أراضي البلاد، مما أدى إلى انتهاك سلامة الأراضي وسلب الأمان من المواطنين وتكبدهم خسائر مالية.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية على أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية لن تهمل أمن مواطنيها، مضيفا: إنطلاقا من العلاقات الودية ومبادئ حسن الجوار، طالبنا الجانبين باحترام سيادة الجمهورية الإسلامية وسلامة أراضيها، وأن يتخذا جميع الإجراءات والتدابير الأمنية اللازمة لمنع تكرا مثل هذه الأحداث المرفوضة.

/انتهى/