أكّد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بأن احتجاج نادي النصر السعودي لا اساس له من الصحة، ولا يهدّد مشاركة نادي بيرسبوليس الإيراني في البطولة.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية، أن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أكد بأن احتجاج نادي النصر السعودي لا يهدد بيرسبوليس الإيراني.

وقدم النصر مذكرة احتجاج رسمية بسبب مشاركة لاعبين من نادي بيرسبوليس، تم تسجيلهم مع الفريق قبل أيام من دوري أبطال آسيا.

وقام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بارسال خطاب إلى نادي بيرسبوليس الإيراني، من أجل الرد على الشكوى المقدمة من النصر السعودي.
 
وقال مصدر في لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد الآسيوي: “تمت دراسة مذكرة الاحتجاج التي قدمها النصر السعودي بعد مباراته أمام بيرسبوليس، وتم الأخذ بعين الاعتبار جميع ما تم تقديمه بهذا الخصوص”.

وتابع: “مذكرة الاحتجاج التي قدمها النصر تأتي ضمن الإطار القانوني، ولكل فريق الحق بتقديم شكوى إذا ما توفرت لديه الأدلة، لكن يبقى القرار الأخير بيد الاتحاد الآسيوي”.
 
وأضاف: “قمنا بإرسال خطاب إلى نادي بيرسبوليس لتوضيح موقفه من الشكوى، وهذا أمر روتيني “.
 
وأتم: “المهلة المحددة لاستلام تعليق النادي وتوضيحاته يجب ألا تتجاوز 48 ساعة”.

وقال الإيراني مهدي تاج، نائب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ان مذكرة الاحتجاج التي قدمها النصر السعودي ضد بيرسبوليس الإيراني، بعد فوز الأخير في نصف نهائي دوري الأبطال، ليست في محلها. 

وخسر النصر السعودي أمام نظيره بيرسبوليس الإيراني بركلات الترجيح 3 ـ 5 بعد التعادل الإيجابي 1ـ 1 بالوقتين الأصلي والإضافي ضمن الدور قبل النهائي لدوري أبطال آسيا 2020./انتهى/