أصدرت دار “روزنه” الايرانية رواية “المشي” للروائي النمساوي “توماس برنهارد” باللغة الفارسي ترجمة شهروز رشيد.

وأفادت برس شيعة إن دار “روزنه” للنشر والطياعة قدمت لمحبي الروايات العالمية روايةً جديدة من الأدب الأوروبي للكاتب النمساوي “توماس برنهارد” تحت عنوان “المشي”. 

ويعرض الكاتب النمساوي في روايته “المشي” على لسان ثلاث أشخاص الأول “أنا” وقليل ما يتكلم بلسانه، بل ينقل عنه “اوهلر” ما يقوله للثالث “كارر”، حيث تعكس الحوارات أفكاراً وعقائداً تدور في ذهن الكاتب محاولاً تحويلها إلى نصوص أدبية. 

واعتبر الكاتب “برنهارد” روايته هذه ضرباً من ضروب الجنون في العمل، وانعكاس للتفكر والتأمل في الوجود. /انتهى/