قال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية “حماس”: ” إن علاقاتنا مع أصدقائنا ومن يدعمنا واضحة وعلنية وعلى من يلتقي الاحتلال أن يخجل من علاقاته”.

 وتابع حمدان ان: لقاء هنية والأمين العالم لحزب الله السيد حسن نصرالله سيؤكد أن خيارات المقاومة ضد الاحتلال ما زالت قائمة.

وشدد حمدان على أن علاقة حماس وحزب الله استراتيجية وقديمة ولا يمكن أن تؤثر فيها خلافات صغيرة.

هذا وأكدت فصائل المقاومة الفلسطينية، يوم الأربعاء، الترحيب بانعقاد اجتماع الأمناء العامين للفصائل، واعتبرتها خطوة مهمة لاستعادة الوحدة وترتيب البيت الفلسطيني ليكون جامعاً للكل الوطني.

المصدر: الميادين

/انتهى/